كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية في الفيلا نيل دراسة لقصيدة ديلان توماس - لا تستسلم مهذبا لتلك الليلة الاخيرة
21/11/2017
اقام قسم اللغة الانكليزية في كلية التربية للعلوم الانسانية ، حلقة نقاشية في الفيلا نيل دراسة لقصيدة ديلان توماس

كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية في الفيلا نيل دراسة لقصيدة ديلان توماس - لا تستسلم مهذبا لتلك الليلة الاخيرة

كتب / اعلام الكلية :

اقام قسم اللغة الانكليزية في كلية التربية للعلوم الانسانية ، حلقة نقاشية في الفيلا نيل دراسة لقصيدة ديلان توماس - لا تستسلم مهذبا لتلك الليلة الاخيرة .

وتهدف الدراسة التي بحثت فيها المدرس المساعد ( مسرة ماجد ابراهيم ) ، الى تسليط الضوء على قصيدة ديلان توماس ، ومقاومة فكرة الموت .

واوضحت الدراسة ان قصيدة ديلان توماس – لا تستسلم مهذبا لتلك الليلة الاخيرة ، هي قصيدة ثنائية القافية تتألف من تسعة عشر بيتا وتقع في خمسة مقاطع ثلاثية يتبعها مقطع رباعي ، ويتكرر بالتتابع البيتين الأول والثالث من المقطع الثلاثي الأول في الأبيات الأخيرة المتتابعة للقصيدة ، وفي المقطع الأخير ، وتكون اللازمة البيتين المتكررين تباعا هي الأبيات الاستنتاجية للقصيدة .

وبينت الدراسة ان الفلا نيلية تقع في ثلاث اقسام ، المقدمة ، وتطوير الفكرة والاستنتاج ، في قصيدة ديلان توماس يكون المقطع الأول بمثابة المقدمة التي تخبر بموضوع القصيدة وتحفز مقاومة الموت بينما تكون المقاطع 2-5 بمثابة التطور للفكرة الفيلا نية وتعطي اربعة أمثلة لجال قاوموا فكرة الموت ، ويقع الاستنتاج في المقطع السادس متمثلا بتوسل الشاعر شخصيا بوالده ليقاوم فكرة الموت .