كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية في الانساق الثقافية – قراءة وإجراء
03/12/2017
اقام قسم اللغة العربية في كلية التربية للعلوم الانسانية ، حلقة نقاشية في الانساق الثقافية – قراءة وإجراء .

كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية في الانساق الثقافية – قراءة وإجراء

كتب / اعلام الكلية :

اقام قسم اللغة العربية في كلية التربية للعلوم الانسانية ، حلقة نقاشية في الانساق الثقافية – قراءة وإجراء .

وتهدف الدراسة التي بحث فيها الاستاذ الدكتور ( فاضل عبود التميمي ) ، الى التعرف على النسق الثقافي وفاعلية دلالاته .

واوضحت الدراسة ان الخوض في النسق الثقافي وفاعلية دلالاته في أي نص أدبي يجب ان يسبقه التحدث عن النقد الثقافي ، اذ ارتبط ظهور النقد الثقافي والدراسات الثقافية في بريطانيا والعقود التي تلت الحرب العالمية الثانية ، وصعود الطبقة العاملة ، ومن خلال اعمال مجموعة من مؤرخي الحزب الشيوعي ، وأعمال الرواد في ميدان الدراسات الثقافية ، اما النقد الثقافي فهو نشاط يتمخض خارج الأحكام المعيارية والجمالية ، كما وأنه نشاط معرفي يتقص الثقافة بمفهومها الواسع ، ويرتبط بتحولات ما بعد الحداثة ، والبحث عن ما وراء المقطف البلاغي والجمالي ، ويزيح الغبار عن تكلسات القرون ، أما مجالاته في الغناء والرقص والموسيقى والرسم والاتصالات وغيرها ، وعلاقة الأدب بالتاريخ وما يتصل بسلطة الثقافة التي تعنى بسلوك الانسان .

وبينت الدراسة ان النسق : الأنساق هو قوانين وتشريعات أرضية من صنع الانسان ،وهو نظام ينطوي على استغلال ذاتي مثل ( حب الوطن من الأيمان ) و ( لا سلام في أرض الوطن ) ، اذ اشترط النقد الثقافي في أي نص وجود نسقين الأول ظاهر والثاني مخفي ، وأن النسق يتحدد من خلال وظيفة ... ، ووجود نسقين متعارضين داخل الخطاب ( ظاهر ومضمر ) ، وأن نقرأ النسق قراءة ثقافية لا أدبية ، وأن الادلالة النسقية ليست من صنع فرد انما هي من صنع المجمع ( الثقافة ) والمستهلك الجماهير ، وأن طبيعة النسق ( سردية ) ، وأنه تاريخي .