تدريسيتان من كلية التربية للعلوم الانسانية تنشران بحثا في ظاهرة التسول في بعقوبة قصص ومعالجات بصحيفة العراق
21/12/2017
نشرت التدريسيتان من كلية التربية للعلوم الانسانية  المدرس المساعد ( انعام جبار عبد ) والمدرس المساعد ( سهى سالم علي ) ،

تدريسيتان من كلية التربية للعلوم الانسانية تنشران بحثا في ظاهرة التسول في بعقوبة قصص ومعالجات بصحيفة العراق

كتب / اعلام الكلية :

نشرت التدريسيتان من كلية التربية للعلوم الانسانية  المدرس المساعد ( انعام جبار عبد ) والمدرس المساعد ( سهى سالم علي ) ، بحثا في صحيفة العراق في ظاهرة التسول في بعقوبة قصص ومعالجات .

حاولت التدريسيتان تسليط الضوء على  ظاهرة التسول في مدينة بعقوبة ووضع الحلول اللازمة لمعالجتها والحد من تفشيها وبيان ما تشكله من حالة سلبية في المجتمع ، بوصفها ظاهرة غريبة على المجتمع البعقوبي ، اذ ان الزائر القادم الى مدينة بعقوبة لابد ان تلفت انتباهه انتشار المتسولين بشكل لافت للنظر لدرجة لا يكاد يخلو تقاطع أو شارع من المزاولين لهذه المهنة المستحدثة التي فرضت وجودها على المجتمع ، مما يرسم علامة استفهام كبيرة حول اسباب تفشيها .

واوضحت الدراسة ان هناك اسبابآ عديدة دفعت المتسولين الى اتخاذ هذه المهنة وسيلة للعيش ، وطالبت بضرورة تدخل منظمات المجتمع المدني والجهات الرسمية المعنية بهذا الشأن الى معالجة ظاهرة التسول والقضاء عليها وتوفير العيش الكريم لجميع افراد المجتمع , واشارت الدراسة ايضا الى وجود ما يسمى بالتسول الاحتيالي عن طريق افتعال العوق والمرض وغيرهما .