تواصل معنا عبر          الهيئة التدريسية   رئاسة الجامعة  

       

آخر الأخبار
  1.   مجلس الكلية يعقد اجتماعه الدوري
  2.   كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم درسا نموذجيا لمادة طرائق التدريس واهم طرق التدريس الحديثة ( التعليم التعاوني )
  3.   رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش التفكير الاستراتيجي وعلاقته بفعالية الذات لدى مدراء المدارس
  4.   رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش اثر برنامج ارشادي بأسلوب ملئ الفراغ في تخفيض الفراغ الوجودي لدى المطلقات
  5.   كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية بشأن التوزيع المكاني لمراكز الشرطة المحلية في مدينة بعقوبة باستخدام نظم المعلومات الجغرافية
  6.   رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش الحياة العلمية في بلاد الشام في العصرين الايوبي والمملوكي
  7.   السيد عميد كلية التربية للعلوم الانسانية يحضر مناقشة رسالة ماجستير في كلية العلوم
  8.   رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش دراسة تداولية لنظرية الصلة في نصوص أدبية منتقاة
  9.   كلية التربية للعلوم الانسانية تعقد ندوة علمية بعنوان ( المور يسكيون في اسبانيا والمنفى 1492 – 1614)
  10.   كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية بشأن التغلغل الماسوني في الدولة العثمانية

ندوات قسم العلوم التربوية والنفسية

كلية التربية للعلوم الانسانية تعقد ندوة عن الادمان على الحبوب المهدئة عند طلبة الجامعة – اسبابها وعلاجها

   
44 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   31/01/2017 10:08 صباحا

كلية التربية للعلوم الانسانية تعقد ندوة عن الادمان على الحبوب المهدئة عند طلبة الجامعة – اسبابها وعلاجها

برعاية السيد عميد كلية التربية للعلوم الانسانية الاستاذ المساعد الدكتور نصيف جاسم محمد الخفاجي ، عقد قسم العلوم التربوية والنفسية ، ندوة بشأن الادمان على الحبوب المهدئة – اسبابها وعلاجها – عند طلبة الجامعة .

وتهدف الندوة التي قدم لمحاورها الاستاذ المساعد الدكتور ( مظهر عبد الكريم سليم ) ، الى التعريف بأسباب الادمان على الحبوب المهدئة ، والطرق المستخدمة للوقاية من الادمان على تلك الحبوب ، فضلا عن التركيز على الطرق الصحيحة والمناسبة للتخلص من حالات الادمان .

واكدت الدراسة ان العقاقير المهدئة مازالت تستعمل في المجال الطبي في علاج حالات القلق والتوتر ، وبعض حالات الارق ، وبخاصة الفاليوم ، والآتيفان والروهينبول ، وغيرها وبسبب الاستخدام السيء لهذه العقارات الطبية ادرجت ضمن الادوية المخدرة .

واوضحت الدراسة ان المهدئات تنقسم الى مجموعتين المجموعة الاولى المهدئات الكبرى والمجموعة الثانية المهدئات الصغرى ، وهذه العقاقير المهدئة بنوعيها تستعمل بصورة خاصة من قبل الطبيب النفسي لعلاج بعض الحالات المرضية النفسية ، وحسب شدة هذا المرض .

واشارت الدراسة الى الاضرار الناتجة عن سوء استعمال هذه المهدئات ، وحددت عدد منها مثل التعب الشديد والغثيان والدوار والصداع واضطراب الذاكرة والانتباه وضعف القدرة على الاداء وغيرها من الاضرار الخطيرة .

وتوصلت الدراسة الى ان العمل على حل المشكلة الجذرية التي تسبب الأرق والتوتر هي العلاج الناجع للتخلص من تناول الحبوب المهدئة ، لذلك تنصح الدراسة كل شخص أن يقوم بزيارة اختصاصي نفسي لمساعدته على حل المشكلة قبل اللجوء للأدوية والمهدئات .

واوصت الدراسة بضرورة التزام الصيدليات بقانون منع بيع المهدئات لأي شخص من دون وصفة طبية رسمية ، حتى وإن ظهرت عليه الحاجة إليها  إلا من خلال وصفات طبية ، بهذه الكيفية تعمل على حماية المريض نفسه من الآثار الصحية الجانبية ، وترى الدراسة أن الحبوب المهدئة التي تختلف في مسمياتها لها تأثيراً كبيراً في المساعدة على تهدئة الأعصاب بشكل مؤقت ، لكنها فعلياً "لا تعد حلاً للمشكلة"، وذلك لأن المريض "عالج الأعراض وليس الأسباب".

 

 


                                                                                                        نشر :  م. مترجم: زينة فيصل ياسين| بقلم: اعلام الكلية




ابدي برأيك

 

موقعنا على خارطة كوكل

 

 

الإيميلات الرسمية

نظام الافراد الموحد

سجل الزوار

موقع السيرة الذاتية للتدريسين 

إدارة النظام

شعار الوزارة

شعار الجامعة

شعار الكلية

ألبوم الصور

مقاطع الفيديو

قانون الخدمة الجامعية

قانون إنضباط الموظفين

قانون إنضباط الطلبة

الزي الموحد للطلبة

التقويم الجامعي

العراق - ديالى - بعقوبة | طريق بغداد القديم 

مجمع جامعة ديالى

مجاور مبنى الأقسام الداخلية للبنات

 

         

مجلة ديالى للبحوث الانسانية  |  المكتب الإستشاري

م. مبرمج مواهب عبد الرسول سلمان  |  مهندسة فادية علي عباس  |  م. مترجم زينة فيصل ياسين

جميع الحقوق محفوظة لموقع كلية التربية للعلوم الإنسانية - جامعة ديالى  |  Copyright © 2016

 

3:45