تواصل معنا عبر          الهيئة التدريسية   رئاسة الجامعة  

       

آخر الأخبار
  1.   رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش عز الدين القسام ونشاطه السياسي في سوريا وفلسطين 1883 – 1935
  2.   كلية التربية للعلوم الانسانية تنظم مبادرة تطوعية في خطر الاصابه بالتهاب الكبد الفايروسي
  3.   كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية في آراء أف سكوت فتزجيرلد حول الشخصيات النسائية في رواية ذا كريت كاتسبي
  4.   كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية في اتجاهات قيم الراحة المناخية في العراق وأثرها في زيادة استهلاك الطاقة الكهربائية
  5.   كلية التربية للعلوم الانسانية تستضيف استاذة الادب العربي في الجامعة المستنصرية
  6.   أستاذ زائر من جامعة شيكاغو الأميركية يزور كلية التربية للعلوم الانسانية ويلقي محاضرة في مجال تطوير المعلومات
  7.   رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش التفكير الشمولي وعلاقته بالمرونة العاطفية عند طلبة الجامعة
  8.   طلبة المرحلة الرابعة في قسم التاريخ بكلية التربية للعلوم الانسانية يزورون اعداديتين في بعقوبة
  9.   كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية في اتجاهات الكتابة التاريخية عند المستشرقين في العصر الأموي
  10.   تدريسي من كلية التربية للعلوم الانسانية يصدر كتابا في جذور نظرية الأجناس الأدبية

أخبار الكلية

كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية في الكناية وأثرها الفني في النَص الأدبي

   
243 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   11/04/2017 11:51 مساءا

كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية في الكناية وأثرها الفني في النَص الأدبي

اقام قسم اللغة العربية في كلية التربية للعلوم الانسانية ، حلقة نقاشية في الكناية وأثرها الفني في النَص الأدبي .

وتهدف الدراسة التي بحث فيها الاستاذ المساعد الدكتور ( باسم محمد إبراهيم ) ، الى إبراز الفرق بين نوعي الكلام المباشر والكنائي ، وبيان مسوغات المتكلم للحديث بالخطاب الكنائي المعتمد على الإيماء والإشارة والتعريض الذي يزيد المعنى إيحاء" وتكثيفا" ومبالغة وقوة .

وتوصلت الدراسة الى عدة استنتاجات كان من اهمها لا يمكن تفضيل الكلام بوساطة الكناية على الكلام المباشر في المقامات جميعا ، وإنما يكون ذلك على وفق احوال المخاطب والسياق ، فالكلام يلقى بوصفه خطابا مباشرا في سياق ، ويلقى بطريق الكناية في سياق آخر يبتغي منها أغراضا بلاغية جمَة مثل التعظيم أو التقريع أو المبالغة او التفخيم ، وكما قيل فإنَ لكل مقام مقالا يناسبه ، وإن في الخطاب الكنائي زيادة ومندوحة واضحة نجدها في اقتران الوصف بالحجة والدليل ، وهو ما لا نجده في الكلام المباشر ، ولذلك قيل في الكناية انها ( دعوى الشيء ببينة ).

واوصت الدراسة بضرورة البعد عن التعريفات المنطقية الصعبة المعقدة للكناية ، والإتيان بتعريف جامع مانع واضح للناشئة من طلبة العلم .

 

 


                                                                                                                                         نشر :  م. مترجم: زينة فيصل ياسين| بقلم: اعلام الكلية




ابدي برأيك

 

المزيد من الاخبار

موقعنا على خارطة كوكل

 

 

الإيميلات الرسمية

نظام الافراد الموحد

سجل الزوار

موقع السيرة الذاتية للتدريسين 

إدارة النظام

شعار الوزارة

شعار الجامعة

شعار الكلية

ألبوم الصور

مقاطع الفيديو

قانون الخدمة الجامعية

قانون إنضباط الموظفين

قانون إنضباط الطلبة

الزي الموحد للطلبة

التقويم الجامعي

العراق - ديالى - بعقوبة | طريق بغداد القديم 

مجمع جامعة ديالى

مجاور مبنى الأقسام الداخلية للبنات

 

         

مجلة ديالى للبحوث الانسانية  |  المكتب الإستشاري

م. مبرمج مواهب عبد الرسول سلمان  |  مهندسة فادية علي عباس  |  م. مترجم زينة فيصل ياسين

جميع الحقوق محفوظة لموقع كلية التربية للعلوم الإنسانية - جامعة ديالى  |  Copyright © 2016

 

3:45