تواصل معنا عبر          الهيئة التدريسية   رئاسة الجامعة  

       

آخر الأخبار
  1.   اعلان على المتقدمين للتعيين بصفة عقد مسائي ومحاضر خارجي الحضور الى كلية التربية للعلوم الانسانية – جامعة ديالى وذلك في تمام الساعة العاشرة صباحا وبحسب الآتي :
  2.   تدريسي من كلية التربية للعلوم الانسانية ينشر بحثا في مجلة هندية
  3.   السيد عميد كلية التربية للعلوم الانسانية يستقبل عميد كلية التربية طوز خرماتو في جامعة تكريت
  4.   السيد عميد كلية التربية للعلوم الانسانية يتفقد الامتحان الشامل لطلبة الدكتوراه
  5.   برئاسة السيد عميد كلية التربية للعلوم الانسانية في جامعة ديالى
  6.   اطروحة دكتوراه في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش زراعة قصب السكر وتنمية انتاجه في محافظة ديالى
  7.   كلية التربية للعلوم الانسانية تنفذ حملة إعمار وبناء كبرى لتطوير منشآتها ومرافقها العامة
  8.   رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش دراسة دلالية تداولية للدعابة في قصص قصيرة انكليزية مختارة
  9.   رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش دراسة دلالية تداولية للدعابة في قصص قصيرة انكليزية مختارة
  10.   رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش الاعلانات التجارية عبر الانترنت في الانكليزية والعربية دراسة اسلوبية

أخبار الكلية

كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية في فتح القسطنطينية 1453 م

   
488 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   21/12/2017 11:23 صباحا

كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية في فتح القسطنطينية 1453 م

كتب / اعلام الكلية :

اقام قسم التاريخ في كلية التربية للعلوم الانسانية ، حلقة نقاشية في فتح القسطنطينية 1453 م .

وتهدف الدراسة التي بحث فيها الاستاذ المساعد ( سنان صادق السعدي ) ، الى تسليط الضوء على الجهود الجبارة التي بذلها السلطان محمد الثاني ( 1451م -1481م ) من اجل فتح القسطنطينية ، فضلا عن التعرف على أهم النتائج التي ترتبت على ذلك الفتح .

واوضحت الدراسة ان فتح القسطنطينية يعد حدثا تاريخيا غير مجرى التاريخ ، فبعد احد عشرة حملة فاشلة من اجل فتحها ، تمكن السلطان محمد الثاني في ايار 1453م من فتحها بعد تحضيرات كبيرة استنفر فيها جميع امكانات الدولة العثمانية وجهودها .

وركزت الدراسة على اهم النتائج التي ترتبت على هذا الفتح ، ومنها تحقيق نبوءة الرسول محمد ( صلى الله عليه وسلم ) ، عندما قال ( لتفتحن القسطنطينية فنعم الأمير أميرها ، ولنعم الجيش ذلك الجيش ) ، اما سياسيا فيعد فتحها انتقاله مهمة للدولة العثمانية من حدودها الاقليمية الى الحيز العالمي ، أما تاريخيا فقد مثل ذلك الفتح نهاية العصر الوسيط وبداية العصر الحديث .




ابدي برأيك

 

المزيد من الاخبار

موقعنا على خارطة كوكل

 

 

الإيميلات الرسمية

نظام الافراد الموحد

سجل الزوار

موقع السيرة الذاتية للتدريسين 

إدارة النظام

شعار الوزارة

شعار الجامعة

شعار الكلية

ألبوم الصور

مقاطع الفيديو

قانون الخدمة الجامعية

قانون إنضباط الموظفين

قانون إنضباط الطلبة

الزي الموحد للطلبة

التقويم الجامعي

العراق - ديالى - بعقوبة | طريق بغداد القديم 

مجمع جامعة ديالى

مجاور مبنى الأقسام الداخلية للبنات

 

         

مجلة ديالى للبحوث الانسانية  |  المكتب الإستشاري

م. مهندس محمد فخري مجيد  |  مهندسة فادية علي عباس  |  م. مترجم زينة فيصل ياسين

جميع الحقوق محفوظة لموقع كلية التربية للعلوم الإنسانية - جامعة ديالى  |  Copyright © 2016

 

3:45