تواصل معنا عبر          الهيئة التدريسية   رئاسة الجامعة  

       

آخر الأخبار
  1.   تدريسي من كلية التربية للعلوم الانسانية ينشر بحثا في مجلة هندية
  2.   السيد عميد كلية التربية للعلوم الانسانية يستقبل عميد كلية التربية طوز خرماتو في جامعة تكريت
  3.   السيد عميد كلية التربية للعلوم الانسانية يتفقد الامتحان الشامل لطلبة الدكتوراه
  4.   برئاسة السيد عميد كلية التربية للعلوم الانسانية في جامعة ديالى
  5.   اطروحة دكتوراه في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش زراعة قصب السكر وتنمية انتاجه في محافظة ديالى
  6.   كلية التربية للعلوم الانسانية تنفذ حملة إعمار وبناء كبرى لتطوير منشآتها ومرافقها العامة
  7.   رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش دراسة دلالية تداولية للدعابة في قصص قصيرة انكليزية مختارة
  8.   رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش دراسة دلالية تداولية للدعابة في قصص قصيرة انكليزية مختارة
  9.   رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش الاعلانات التجارية عبر الانترنت في الانكليزية والعربية دراسة اسلوبية
  10.   رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش التمثل السردي للتاريخ في روايات زيد الشهيد

مناقشات الرسائل والاطاريح

بحضور السيد رئيس جامعة ديالى

   
346 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   09/07/2018 11:27 صباحا

بحضور السيد رئيس جامعة ديالى

كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش رسالة ماجستير في شروح شواهد المفصل – دراسة موازنة

 

بحضور السيد رئيس جامعة ديالى الاستاذ الدكتور عباس فاضل جواد الدليمي ، ناقشت كلية التربية للعلوم الانسانية رسالة الماجستير الموسومة  بـ ( شروح شواهد  المفصل – دراسة موازنة ) .

وتألفت لجنة المناقشة من الاستاذ المساعد الدكتور نصيف جاسم محمد الخفاجي من كلية التربية للعلوم الانسانية جامعة ديالى رئيسا ، وعضوية كل من الاستاذ المساعد الدكتور باسل محمد محيي الدين من كلية الآداب الجامعة المستنصرية ، الاستاذ المساعد الدكتور محمد صالح ياسين من كلية التربية للعلوم الانسانية جامعة ديالى ، والاستاذ المساعد الدكتور حسين ابراهيم مبارك من كلية التربية للعلوم الانسانية جامعة ديالى عضوا ومشرفا .

وتهدف الدراسة التي قدمها الطالب محمد عيسى جعفر ، وأشرف عليها الاستاذ المساعد الدكتور حسين ابراهيم مبارك الى دراسة شروح شواهد واحداً من اشهر النحاة وهو جار الله الزمخشري في سفره الخالد (المفصل في صنعة الاعراب ) الذي يمثل مرحلة من مراحل تطور النَّحو البصريِّ في البحث والتَّأْليف .

وتوصلت الدراسة الى استنتاجات عدة منها إِنَّ المفصَّل سفرٌ نحويٌّ خالدٌ يمثلُ مرحلة من مراحل تطور النَّحو البصريِّ في البحثِ والتَّأْليف ، وتقسيم الأَبواب، والثَّورة الفكريَّة الَّتي انبثقتْ حولَهُ من شروح لَهُ بشكل عام ، ولشواهدِهِ بشكلٍ خاص ، وما شروحُهُ ، وشروحُ شواهدِهِ ، والحواشي ، والمختصرات الَّتي وضعت عليهِ ، وغيرها من نتائج الفكر المتحصلة عنه دلالة واضحة على منزلتِهِ الرَّفيعةِ بين كتبِ النَّحويِّ ، ولقد لاقت شواهد المفصَّل ولاسِّيما الشِّعريَّة منها عنايةً فائقةً من لَدُن النُّحاة ، فراحَ بعضهم يشرحها ، ويبيِّنُ موطن الشَّاهد فيها ، ويذكر ما يدور حولها من خلافات نحويَّة وأَوجه إِعرابيَّة متعددة ، فسلكَ كلُّ نحويٍّ مسلكاً خاصّاً بهِ في التَّعاملِ مع شواهدِ المفصَّل بين الإِيجازِ ، والإِطنابِ ، فأَضافت شروح شواهده إِلى المكتبة النَّحويَّة كتباً  لا يمكن للباحث الاستغناء عنها .

واوضحت الدراسة ان شُرَّاح شواهدَ المفصَّلِ لم يكتفوا بشرحِ الشَّاهدِ ببيان موطنِهِ الاستدلال فيهِ فحسب ، وإِنَّما كانوا يعززونَ شرحهَمَ لَهُ بشواهد شعريَّة ونثريَّة ، هذهِ الظَّاهرة طاغية على شروحِهمِ ، إِذ كانوا يعضدونَ صحةَ ما استدلَ بهِ الزَّمخشريُّ بالقرآن الكريم ، أَو بكلامِ العربِ نثراً ونظماً ما خلا الجُرجانيُّ الَّذي كان أَقلَّهم عنايةً بهذهِ الظَّاهرة ، إِذ اكتفى بتعزيز شاهد الزَّمخشريِّ بالشَّواهدِ القرآنيَّة دون غيرِها ، ومَردُّ ذلك يرجعُ إِلى منهجِهِ الَّذي بناهُ على الإِيجازِ من خلالِ تصريحِهِ بذلكَ في مقدِّمتِهِ ، وأَلزمَ نفسَهُ حتَّى نهاية الكتابِ .

وكشفَ البحثُ أَنَّ أَبرزَ ما يميزُ منهجَ الشُّرَّاحِ أَنَّهم كانوا يستنبطونَ من شاهدِ الزَّمخشريِّ استدلالات أُخر ؛ إِذ لم يكونوا يكتفونَ بشرحِ ما أَوردَ فحسبُ ، وإِنَّما كانوا ينبهونَ على مواطن للاستدلالِ غفلَ عنها المصنف أَو لم يُشِرْ إِليها عمداً ، فكانوا يذكرونَ كُلَّ ما يمكن أَن يبنى من قواعد تتعلق بالشّاهدِ الَّذي يشرحونَهُ ، ولقد اعتمدَ الشُّرَّاحُ في تصانيفِهِم على كثيرٍ من مصادر البصريينَ والكوفيينَ الَّتي سبقتهم ، وقد سلكوا في التَّعاملِ معها طرائقَ مختلفة ، فكان الخوارزميُّ ينقلُ عنها بطريقة النَّقلِ المباشرِ أَو غيرِ المباشر ، وأَعني بغير المباشر نقل المعلومة عن طريقِ مصادر أُخرى لا عن المصدر الَّذي أَوردَها ، في حين بنى الجُرجانيُّ منهجَهُ على النَّقلِ من المصادر بتصرفٍ  .

 

 


 




ابدي برأيك

 

المزيد من الاخبار

موقعنا على خارطة كوكل

 

 

الإيميلات الرسمية

نظام الافراد الموحد

سجل الزوار

موقع السيرة الذاتية للتدريسين 

إدارة النظام

شعار الوزارة

شعار الجامعة

شعار الكلية

ألبوم الصور

مقاطع الفيديو

قانون الخدمة الجامعية

قانون إنضباط الموظفين

قانون إنضباط الطلبة

الزي الموحد للطلبة

التقويم الجامعي

العراق - ديالى - بعقوبة | طريق بغداد القديم 

مجمع جامعة ديالى

مجاور مبنى الأقسام الداخلية للبنات

 

         

مجلة ديالى للبحوث الانسانية  |  المكتب الإستشاري

م. مهندس محمد فخري مجيد  |  مهندسة فادية علي عباس  |  م. مترجم زينة فيصل ياسين

جميع الحقوق محفوظة لموقع كلية التربية للعلوم الإنسانية - جامعة ديالى  |  Copyright © 2016

 

3:45