تواصل معنا عبر          الهيئة التدريسية   رئاسة الجامعة  

       

مناقشات الرسائل والاطاريح

رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش الخيانة الإلكترونية وعلاقتها بالتوافق الزواجي عند...

   
136 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   11/11/2018 10:55 صباحا

رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش الخيانة الإلكترونية وعلاقتها بالتوافق الزواجي عند تدريسي المدارس الثانوية

 

ناقشت كلية التربية للعلوم الانسانية رسالة الماجستير الموسومة بـ (الخيانة الإلكترونية وعلاقتها بالتوافق الزواجي عند تدريسي المدارس الثانوية ) .

وتهدف الدراسة التي تقدم بها الطالب أحمد فاضل محمد ، وأشرف عليها الاستاذ المساعد الدكتور مظهر عبد الكريم سليم ، الى التعرف على مستوى الخيانة الالكترونية عند تدريسي المدارس الثانوية ، ودلالة الفروق الاحصائية في الخيانة الالكترونية عند تدريسي المدارس الثانوية تبعاً لمتغير الجنس (ذكور– اناث)، ومستوى التوافق الزواجي عند تدريسي المدارس الثانوية، ودلالة الفروق الاحصائية في التوافق الزواجي عند تدريسي المدارس الثانوية تبعاً لمتغير الجنس (ذكور– اناث)، والعلاقة الارتباطية بين الخيانة الالكترونية والتوافق الزواجي عند تدريسي المدارس الثانوية.

وتوصلت الدراسة الى استنتاجات عدة منها ان لا يتشابه افراد عينة البحث في الخيانة الالكترونية والتوافق الزواجي، والعلاقة بينهما علاقة عكسية، فكلما زادت الخيانة الالكترونية قل التوافق الزواجي وكلما قلت الخيانة الالكترونية زاد التوافق الزواجي ، وتتشابه الظروف البيئية لدى عينة البحث من كلا الجنسين مما ادى الى وجود فرق في الخيانة الالكترونية عند تدريسي المدارس الثانوية تبعاً لمتغير الجنس، وان عينة البحث يتمتعون بالتوافق الزواجي ويمتلكون قدرات وطاقات تساعدهم على تحقيق ذلك ، ويتمتع كل من الذكور والاناث بالتوافق الزواجي ولا فروق بينهم ، وان تدريسي المدارس الثانوية لا يتصفون الخيانة الالكترونية ويتمتعون بالتوافق الزواجي.

وأوصت الدراسة بضرورة الاهتمام بدراسة الفرق بين الذكور والاناث في ارتكاب الخيانة الالكترونية، والاهتمام بدراسة الفرق بين الذكور والاناث في ردود الافعال عند اكتشاف الخيانة الالكترونية من قبل الشريك، والاهتمام بدراسة الاسباب التي تؤدي الى الخيانة الالكترونية لكل من الذكور والاناث ، واعداد وتنفيذ برامج ارشادية للتخفيف من المعاناة النفسية التي يشعر بها الشريك الذي تعرض للخيانة الالكترونية، واعداد وتنفيذ برامج ارشادية لتحسين التوافق الزواجي بين الزوجين بعد ثورة التكنولوجيا والانترنيت حفاظا على كيان الاسرة ، وتوعية الذكور والاناث عبر وسائل الاعلام المختلفة على تقوية الوازع الديني الذي يحكم نمواً سليما لضمير كل من الذكور والاناث، لان الخيانة الالكترونية لا يحكمها سوى الضمير نظراً للسرية المحاطة بالشخص الخائن وعدم القدرة على معرفة ما يفعله الازواج والزيجات عبر الانترنيت وعدم وجود رقيب غير الله ، وسن القوانين التي تحرم الخيانة الالكترونية واعطاء الزوج او الزوجة حقوقهم عند تعرضهم للخيانة الالكترونية.

 

 


 




ابدي برأيك

 

المزيد من الاخبار

موقعنا على خارطة كوكل

 

 

نظام الافراد الموحد

سجل الزوار

موقع السيرة الذاتية للتدريسين 

إدارة النظام

شعار الوزارة

شعار الجامعة

شعار الكلية

ألبوم الصور

مقاطع الفيديو

قانون الخدمة الجامعية

قانون إنضباط الموظفين

قانون إنضباط الطلبة

الزي الموحد للطلبة

التقويم الجامعي

العراق - ديالى - بعقوبة | طريق بغداد القديم 

مجمع جامعة ديالى

مجاور مبنى الأقسام الداخلية للبنات

 

         

مجلة ديالى للبحوث الانسانية  |  المكتب الإستشاري

م. مبرمج مواهب عبد الرسول سلمان / مسؤولة الموقع الالكتروني|  مهندسة فادية علي عباس  |  م. مترجم زينة فيصل ياسين

جميع الحقوق محفوظة لموقع كلية التربية للعلوم الإنسانية - جامعة ديالى  |  Copyright © 2016

 

3:45