رسالة ماجستير في كيلة التربية للعلوم الانسانية تناقش إدمان الأنترنت وعلاقته بالاتزان الانفعالي عند طلاب المرحلة الإعدادية
12/04/2019
ناقشت كلية التربية للعلوم الانسانية في جامعة ديالى رسالة الماجستير الموسومة بـ (إدمان الأنترنت وعلاقته بالاتزان الانفعالي عند طلاب المرحلة الإعدادية ) .

رسالة ماجستير في كيلة التربية للعلوم الانسانية تناقش إدمان الأنترنت وعلاقته بالاتزان الانفعالي عند طلاب المرحلة الإعدادية

كتب / اعلام الكلية :

ناقشت كلية التربية للعلوم الانسانية في جامعة ديالى رسالة الماجستير الموسومة بـ (إدمان الأنترنت وعلاقته بالاتزان الانفعالي عند طلاب المرحلة الإعدادية ) .

وركزت الدراسة التي تقدم بها الطالب محمد حاتم هادي ، وأشرف عليها الاستاذ الدكتور هيثم احمد علي معرفة مستوى إدمان الإنترنت عند طلبة المرحلة الاعدادية ، ومستوى الاتزان الانفعالي عند طلبة المرحلة الاعدادية ، واتجاه وقوة العلاقة الارتباطية بين إدمان الإنترنت والاتزان الانفعالي عند طلبة المرحلة الاعدادية .

وتوصلت الدراسة الى استنتاجات عدة منها ان طلبة المرحلة الإعدادية يتمتع بإدمان أنترنت عالٍ قياساً بالمتوسط النظري للمقياس ، ويتمتع طلبة المرحلة الإعدادية بالاتزان الانفعالي عالٍ قياساً بالمتوسط النظري للمقياس ، وهناك علاقة إيجابية قوية بين إدمان الإنترنت والاتزان الانفعالي .

وأوصت الدراسة على ضرورة أن تحرص المدرسة على نشر الوعي اللازم حول الاستخدام الأمثل لتقنية المعلومات بصفة عامة وبثقافة استخدام الإنترنت بصفة خاصة من خلال الندوات الاجتماعية ، وعلى المدارس تنظيم دورات وورش عمل تدريبية للمتخصصين لرفع كفاءتهم للتصدي لمشكلة إدمان الإنترنت قبل وقوعها (تشخيصياً ، ووقائياً ، وعلاجياً)  ، وعلى المدرسة أن توفر أجواء ملائمة للطلبة لغرض توجيه طاقاتهم ونشاطاتهم بشكل عملي كالأندية الرياضية والوحدات الثقافية والاجتماعية والفنية ، وعلى المرشدين التربويين توجيه الطلبة من خلال الدورات التثقيفية عن استخدام الإنترنت والاستفادة من خدماته علمياً ، وضرورة وجود دور للرقابة الأُسرية وتوجيه الأبناء نحو الاستعمال الأمثل لشبكة الإنترنت .