كلية التربية للعلوم الانسانية تعقد ندوة في الأهمية  التاريخية والاستيطانية لمنطقة حوض حمرين
12/05/2019
كلية التربية للعلوم الانسانية تعقد ندوة في الأهمية  التاريخية والاستيطانية لمنطقة حوض حمرين ...

كلية التربية للعلوم الانسانية تعقد ندوة في الأهمية  التاريخية والاستيطانية لمنطقة حوض حمرين

 

عقدت وحدة الابحاث المكانية بالتعاون مع قسم الجغرافية في كلية التربية للعلوم الانسانية بجامعة ديالى ندوة  في الأهمية  التاريخية والاستيطانية لمنطقة حوض حمرين .

وركزت الندوة التي ناقش محاورها مدير آثار ومقتنيات محافظة ديالى السيد فيصل محمد صالح على الأهمية التاريخية لحوض حمرين ، كونه يقع في بقعة مهمة من بلاد الرافدين وعند النظر الى تضاريس المنطقة يمكن القول بان الحوض محاط بعوارض طبيعية من جميع جهاته فجبال حمرين تحده من الجنوب الغربي وامتداد جبال زاكروس ومرتفعات السعدية ، وتحده من الشرق والشمال الشرقي وتنفتح نهاية الحوض الشمالية في الجانب الغربي من نهر ديالى على سهل ( قره تبه ) بينما تشكل هضبة النيصار حد الحوض الشمالي الشرقي في نفس الجانب .

وأوضحت الندوة ان خصوبة تربة الحوض ووفرة المياه وكثرة الحيوانات فيه على نشوء حضارة مزدهرة وشاهد ذلك ان هناك أكثر من سبعين موقعا أثريا في هذه المنطقة الصغيرة سكنت من عصور ما قبل التاريخ وحتى العصور الإسلامية المتأخرة ، كما ان العقد المترابطة من الطرق سهلت تحرك السكان في العراق القديم من هذه المنطقة واليها شمالا وجنوبا وشرقا وغربا بحيث تأثرت حضارة حوض حمرين بعناصر الحضارة العراقية القديمة المختلفة رغم وجود بعض الخصوصيات المحلية النادرة التي عزاها بعض الباحثين الآثاريين الى عزلة الحوض جغرافيا واقتصاديا وحتى حضاريا لكونها محاطة بعوارض طبيعية تجعلها برأيهم منيعة يصعب الوصول اليها مع اقرارهم بأهمية شبكة الطرق والنشاط التجاري ، وأن امتزاج عناصر الحضارة العراقية القديمة بالخصوصيات المحلية لمنطقة الحوض أمر طبيعي أدى الى إنتاج حضارة أصيلة أثرت في كثير من جوانبها على الأقوام التي كانت على تماس بالمنطقة .