كلية التربية للعلوم الانسانية تعقد ندوة في نظام المقررات الدراسية للمستوى الأول
04/09/2019
كلية التربية للعلوم الانسانية تعقد ندوة في نظام المقررات الدراسية للمستوى الأول ...

كلية التربية للعلوم الانسانية تعقد ندوة في نظام المقررات الدراسية للمستوى الأول

 

عقدت كلية التربية للعلوم الانسانية ندوة في نظام المقررات الدراسية للمستوى الأول الذي سيتم تطبيقه بدءا من العام الدراسي المقبل 2019-2020 .

وتضمنت الندوة التي ادارها السيد عميد الكلية الاستاذ الدكتور نصيف جاسم محمد الخفاجي ثلاثة محاور- المحور ألأول كان في تنفيذ المتطلبات الإدارية لنظام المقررات – النقاط الرئيسية والمهمة في دليل المقررات – الفصول الدراسية – جدول الساعات المعتمدة لكل فصل – الحد الأدنى للساعات المعتمدة لكل مجال ( تخصص دراسي ) ، والمحور الثاني كان في آلية التحول من النظام الدراسي السنوي أو الفصلي الى نظام المقررات ، أما المحور الثالث فقد كان في آلية قبول الطلبة وتسجيلهم ومتابعتهم الى التخرج  .

وأكد السيد العميد ان العام الدراسي الجديد سيختلف عن الاعوام السابقة ، إذ سيشهد تطبيق نظام المقررات الدراسية للمستوى الأول لأول مرة في الجامعات العراقية ، والنظام الذي تم إقرار مقرراته الدراسية للتخصصات العلمية والانسانية في الاجتماع الطارئ التاسع والعشرين للجنة عمداء كليات التربية في الجامعات العراقية ، الذي عقد في الملتقى الأكاديمي بجامعة ديالى ، برئاسة السيد عميد كلية التربية للعلوم الانسانية ، ورئيس لجنة عمداء كليات التربية في الجامعات العراقية الاستاذ الدكتور نصيف جاسم محمد الخفاجي ، وجاء وفقا لمتطلبات القسم والكلية والجامعة بالاستناد الى الضوابط والتعليمات الوزارية الخاصة بنظام المقررات الدراسية تمهيدا لتطبيقه في الكليات كافة للعام الدراسي المقبل .

واوضح السيد العميد ان نظام المقررات الدراسية ينمي شخصية الطالب من خلال تدريبه على اختيار المقررات التي يحتاج اليها من بين مجموعة المقررات المطروحة ، ويمكن الطالب من تحديد مسار دراسته بنفسه ، وينمي قدرات وإمكانيات الطالب المتنوعة  ، ويتيح للطالب فرصة اعادة المقرر أو ألمقررات التي لم يحصل فيها على درجة النجاح او تلك التي حصل فيها على نتيجة نجاح واطئة بغية تحسين معدله، ويمنح الطالب فرصة اختيار مقرر أو أكثر ، و يمنح الطالب فرصة الانسحاب من المقرر الذي قد لا يراه مناسبا له في ذلك الفصل الدراسي .

وتضمنت الندوة شرحا لآلية عمل نظام المقررات الدراسية وكيفية تطبيقه ، وتوفير مستلزماته اللوجستية والفنية كافة والشروع في تنفيذه العام الدراسي الحالي ، وأوضحت الندوة شروط نظام المقررات وضوابطه في الجامعات العراقية التي حددتها وزارة التعليم العالي بعدّها نظاما تعليما عالميا لتنفيذ البرامج الدراسية على اساس الساعات المعتمدة ، فضلا عن التفاعل العلمي بين الطالب والتدريسي في العملية التعليمية ، ومنح حرية اختيار كبيرة للطالب لاختيار مقرراته الدراسية كما يساعد هذا النظام في اختزال مدة الدراسة دون أن يؤثر في جودة التعليم .