كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية في التلوث البيئي لمعامل الطابوق في محافظة ديالى
05/12/2019
كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية في التلوث البيئي لمعامل الطابوق في محافظة ديالى ...

كلية التربية للعلوم الانسانية تقيم حلقة نقاشية في التلوث البيئي لمعامل الطابوق في محافظة ديالى

 

اقام قسم الجغرافية في كلية التربية للعلوم الانسانية  حلقة نقاشية في التلوث البيئي لمعامل الطابوق في محافظة ديالى.

تهدف الدراسة التي قدمتها الأستاذ الدكتورة خلود علي هادي الى  تقييم الاثر البيئي للملوثات الصناعية لمعامل الطابوق في كافة انحاء ديالى باستخدام التقنيات المعاصرة المتمثلة بالاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية .

أوضحت الدراسة الى أن  لهذا التلوث اضرارا بيئية وصحية على الانسان والمواد والممتلكات الخاصة والعامة والتي تتمثل بالأمراض التي تصيب الانسان كالحساسية والربو المزمن والتهاب الشعب الهوائية , فضلا عن تأثير الصناعة على البيئة الطبيعية والبشرية الناتج من الغازات والاتربة والابخرة والرذاذ المنبعث منها كذلك المواد الصلبة والسائلة والحوامض التي تعرف عن طريق المنافذ التصريفية للأنهار فضلا عن  اثر الضوضاء والضجيج التي تحدثه بعض الصناعات للعاملين  وللمناطق العمرانية والسكنية المجاورة لها .

وبينت الدراسة ان هناك صناعات تسبب تغيرا في التركيب الطبيعي للتربة وفي شكل الارض كالصناعات الاستخراجية والانشائية ومنها صناعة الطابوق المؤدي الى تشوه المظهر العام لها حيث تستخدم هذه الصناعة كميات كبيرة من التربة وتترك حفر واسعة وعميقة تتجمع فيها مياه الامطار والمياه الجوفية يؤدي الى فقدان خصوبة التربة , كما تعد محافظة ديالى من اكثر المحافظات انتشارا لمعامل الطابوق حيث سجلت  محافظة ديالى اعلى نسبة في انتشار هذه المعامل وتتركز النسبة الاكبر في قضاء بلدروز قد تصل الى اكثر من 70% من مجموع معامل الطابوق في المحافظة وتتوزع النسبة الباقية بين ناحية كنعان والخالص وبعقوبة والوجيهية وخانقين.