رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش فاعلية برنامج ارشادي بأسلوب الحديث الذاتي في تنمية التنظيم العاطفي لدى الطالبات الأيتام
05/12/2019
رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش فاعلية برنامج ارشادي بأسلوب الحديث الذاتي في تنمية التنظيم العاطفي لدى الطالبات الأيتام ...

رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الانسانية تناقش فاعلية برنامج ارشادي بأسلوب الحديث الذاتي في تنمية التنظيم العاطفي لدى الطالبات الأيتام

 

ناقشت كلية التربية للعلوم الانسانية رسالة الماجستير الموسومة بـ (فاعلية برنامج ارشادي بأسلوب الحديث الذاتي في تنمية التنظيم العاطفي لدى الطالبات الأيتام ) .

وهدفت الدراسة التي تقدمت بها الطالبة روان عماد حسين ، وأشرف عليها الاستاذ الدكتور عدنان محمود عباس إلى معرفة فاعلية أسلوب التحدث مع الذات في تنمية التنظيم العاطفي لدى  الطالبات  الأَيتام في المرحلة المتوسطة من خلال اختبار عدة فرضيات .

وتوصلت الدراسة الى استنتاجات عدة منها أنَّ افراد المجموعة التجريبية التي تعرضت للبرنامج الارشادي قد  رفع لديهن مستوى  التنظيم العاطفي بناءً على القيمة الإحصائية مقارنة بأفراد المجموعة  الضابطة التي لم تتعرض للبرنامج الارشادي وفقا لنتائج الفرضيات الإحصائية التي اظهرت تغييرا واضحا في تنمية  التنظيم العاطفي لدى الطالبات الايتام في المجموعة التجريبية بينما لم يتغير مستوى  التنظيم العاطفي لدى طالبات المجموعة الضابطة ، وإنَّ هذه النتيجة تعود إلى أن المجموعة التجريبية دُرِّبَت على أسلوب التحدث مع الذات , بينما لم يحصل تدريب افراد المجموعة الضابطة عليه لذا ظهرت الفروق لدى المجموعة التجريبية من دون المجموعة الضابطة، وهذا يُعدّ مؤشراً على نجاح الأسلوب الإرشادي الحالي المطبق من قبل الباحثة، ودليل على فاعلية أسلوب التحدث مع الذات وفاعليته في  تنمية التنظيم العاطفي لدى طالبات الأيتام في المرحلة المتوسطة .

وأوصت الدراسة بضرورة اعتماد البرنامج من قبل المديرية العامة لتربية ديالى ببرنامج الإرشاد من أجل توجيه المرشدات التربويات العاملات في المدارس المتوسطة والثانوية به وذلك للعمل عليه وتطبيقه على حالات مماثلة في مدارسهم ، ومناشدة إدارات المدارس والمرشدات التربويات في المدارس بمشكلات الطالبات الأيتام وخصوصاً تلك التي تتعلق بالمشكلات النفسية والاجتماعية والتربوية عن طريق أقامه مراكز لدعم الطالبات الايتام في مديريات التربية في المحافظة ، وضرورة اهتمام المرشدات التربويات العاملات في المدارس المتوسطة والثانوية بالطالبات الأيتام.