تدريسي من كلية التربية للعلوم الإنسانية ينشر دراسة بعنوان مسرح طرد الارواح الشريرة( التعويذة): استحضار الماضي للسيطرة على الحاضر
06/04/2020
نشر التدريسي من كلية التربية للعلوم الإنسانية بجامعة ديالى الاستاذ المساعد الدكتور ناهض سليمان العباسي دراسة في مجلة محكمة باللغة ال

تدريسي من كلية التربية للعلوم الإنسانية ينشر دراسة بعنوان مسرح طرد الارواح الشريرة( التعويذة): استحضار الماضي للسيطرة على الحاضر

نشر التدريسي من كلية التربية للعلوم الإنسانية بجامعة ديالى الاستاذ المساعد الدكتور ناهض سليمان العباسي دراسة في مجلة محكمة باللغة الانكليزية بعنوان مسرح طرد الأرواح الشريرة ( التعويذة) استحضار الماضي للسيطرة على الحاضر. يسلط البحث الضوء على استحضار الماضي عن طريق بعض مسرحيّات عصر النهضة التي تناولت هذه الموضوعات ، وربطها بموضوعات مشابهة تمّ تقديمها في مسرحيّات حديثة ؛ وذلك لأنّ ممارسة طرد الأرواح ، وربطها بالعلاج النفسي لبعض الأمراض تعدّ من الموضوعات الشائعة في القرن الحادي والعشرين . ينقسم البحث بشكل عام على جزأين رئيسين يبدا البحث بمقدمة توضح أهميّة الموضوع ، وتعرّف ببعض المصطلحات المهمّة ، وهدف البحث في جزئه الأول العناية ببعض القراءات الخاصّة بعملية طرد الأرواح ، والاتجاهات الدينيّة ، والعلميّة والتقليديّة المختلفة ، فيما يعنى الجزء الثاني منه بالعروض المسرحيّة التي اهتمّت بتجسيد الشخصيّات الشيطانيّة ، فضلا عن اهتمامه بتطور تلك العروض منذ العصور الوسطى إلى العروض المعاصرة في القرن الحادي والعشرين ، ويناقش هذا الجزء من البحث مسرحيات مختلفة ، منها : مسرحية (القس) 2018 للكاتب المسرحي مون مان سي ، و مسرحية (أحدب نوتردام) 1992 التي قدمها للمسرح الكاتب تم جي كيلي.