بمشاركة عراقية وعربية ودولية واسعة كلية التربية للعلوم الإنسانية تفتتح وقائع المؤتمر العلمي التخصصي الدولي المدمج الأول لقسم التاريخ
14/01/2021
بمشاركة عراقية وعربية ودولية واسعة كلية التربية للعلوم الإنسانية تفتتح وقائع المؤتمر العلمي التخصصي الدولي المدمج الأول لقسم التاريخ

بمشاركة عراقية وعربية ودولية واسعة كلية التربية للعلوم الإنسانية تفتتح وقائع المؤتمر العلمي التخصصي الدولي المدمج الأول لقسم التاريخ

كتب / إعلام الكلية :

برعاية معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور نبيل كاظم عبد الصاحب ، وبإشراف السيد رئيس جامعة ديالى الأستاذ الدكتور عبد المنعم عباس كريم ، وبرئاسة السيد عميد كلية التربية للعلوم الإنسانية الأستاذ الدكتور نصيف جاسم محمد الخفاجي ، أقام قسم التاريخ في الكلية المؤتمر العلمي التخصصي الدولي المدمج الأول الموسوم بـ ( البحث التاريخي الرصين وثيقة الإنسانية ) ، والذي أقيم تحت شعار ( التاريخ وهج الماضي وإضاءة الحاضر ونبوءة المستقبل ) ، للمدة من 14-16 كانون الثاني 2021 ، وبمشاركة ( 72) باحثا عراقيا وعربيا وأجنبيا  .

أستهل المؤتمر بتلاوة آي من الذكر الحكيم ، وعزف النشيد الوطني ، ثم قراءة سورة الفاتحة على أرواح شهداء العراق والجامعات العراقية ، ثم القى السيد رئيس جامعة ديالى الاستاذ الدكتور عبد المنعم عباس كريم كلمة قال فيها إن انعقاد المؤتمر العلمي التخصصي الدولي المدمج الأول يعد خطوة متميزة من قبل عمادة كلية التربية للعلوم الإنسانية وتدريسّيها ، في طريق سعي الجامعة الدؤوب للاهتمام بالبحث العلمي ضمن كلياتها ومراكزها ، كما ثمن الجهود التي بذلها التدريسيون والباحثون من أجل إنجاح المؤتمر ، وتحقيق الأهداف التي عقد من أجلها ، وإعداد توصيات وتطلعات تسهم في تطوير الدراسات والبحوث في مجال التخصص ، وثمن رئيس الجامعة الجهود التي بذلها التدريسيون والباحثون في مجال النشر العالمي في ضوء تقرير وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الذي أشار الى أن عدد البحوث المنشورة لتدريسيي الجامعة ضمن المستوعبات العالمية بلغت (1513 ) بحثا في التخصصات العلمية والإنسانية ، الأمر الذي أسهم في دخول الجامعة في العديد من التصنيفات العالمية .

وأوضح السيد عميد كلية التربية للعلوم الانسانية ورئيس المؤتمر الاستاذ الدكتور نصيف جاسم محمد الخفاجي أن الأمم والشعوب تستلهم العزم والقوة من حضارتها وتاريخها التليد لتنطلق الى مستقبل مشرق مضيء يقوم على اساس متين يستوعب الإبداع والإنجازات العظيمة ، وهذا ما نلمسه من تاريخنا فنحن من علم الناس الكتابة والعلوم المختلفة ، مشيرا الى أن أهداف المؤتمر هو التأكيد على البحث التاريخي الرصين لأن الرصانة والمهنية هما الأساس في نقل الوقائع والأحداث ومعالجة المشكلات البحثية ، وهذا يعزز الثقة والمصداقية بين الباحث والمتلقي .

أكد رئيس اللجنة التنظيمية للمؤتمر ورئيس قسم التاريخ الاستاذ الدكتور عبد الخالق  خميس علي  ، إن أعداد البحوث المطابقة لشروط المشاركة في المؤتمر المدمج (57) بحثاً ، وبلغ عدد الباحثين الكلي (72 ) باحثا من دول عديدة كالولايات المتحدة الأمريكية واليونان والجزائر ومصر ولبنان ومن غالبية الجامعات العراقية .

والقيت في الجلسة الأولى للمؤتمر محاضرة بعنوان ( التاريخ : هو الذي رأى كل شيء ) القاها الاستاذ الدكتور جواد مطر الموسوي ، وأدارها الأستاذ الدكتور شاكر محمود إسماعيل وشهدت الجلسة الأولى تكريم المحاضر من قبل السيد رئيس الجامعة بدرع الكلية  ، وكرم السيد عميد الكلية السيد رئيس الجامعة بدرع الكلية كما وكرم السادة التدريسيين المتقاعدين من قسم التاريخ بدرع الكلية ، بعدها رفعت الجلسة من قبل الاستاذ الدكتورة وسن الزبيدي لتكون الكترونية  عبر برنامج fee conference call .