كلية التربية للعلوم الإنسانية تناقش التفاؤل المأساوي وعلاقته بجدارة الذات لدى طلبة الدراسات العليا
15/06/2021
ناقشت كلية التربية للعلوم الإنسانية رسالة الماجستير الموسومة بـ (التفاؤل المأساوي وعلاقته بجدارة الذات لدى طلبة الدراسات العليا ) .

 

كلية التربية للعلوم الإنسانية تناقش التفاؤل المأساوي وعلاقته بجدارة الذات لدى طلبة الدراسات العليا

 

كتب / إعلام الكلية :

ناقشت كلية التربية للعلوم الإنسانية رسالة الماجستير الموسومة بـ (التفاؤل المأساوي وعلاقته بجدارة الذات لدى طلبة الدراسات العليا ) .

هدفت الدراسة التي تقدم بها الطالب حسام سعد ناجي ، وأشرف عليها الاستاذ الدكتور هيثم احمد علي ، الى التعرف على التفاؤل المأساوي ، وجدارة الذات لدى طلبة الدراسات العليا ، والعلاقة الارتباطية بين التفاؤل المأساوي وجدارة الذات لدى طلبة الدراسات العليا. 

توصلت الدراسة الى استنتاجات عدة منها إن افراد عينة البحث لديهم مستوى عالٍ من التفاؤل مأساوي، وهذا يشير الى ان الطلبة الدراسات العليا في جامعة ديالى  رغم الثالوث المأساوي المتمثل ب ( الالم او المعاناة , الذنب , الموت ) وتحويلها الى انجاز، وان افراد عينة البحث تتمتع بـ (جدارة الذات ) وذلك بهدف تحقيق الذات بالدرجة  الاولى ومن ثم التوجه بهدف النجاح بالدرجة الثانية , وكذلك في فاعلية الذاتية، بشتى الطرق الممكنة لديهم، ووجود علاقة ارتباطية ايجابية بين التفاؤل المأساوي وجدارة الذات لدى طلبة الدراسات العليا في جامعة ديالى، ولم يظهر فرق دال احصائيا تبعا لمتغير الجنس(ذكور- اناث) ومتغير التخصص(علمي- انساني)في علاقة التفاؤل المأساوي بجدارة الذات مما يعني ان التفاؤل المأساوي وجدارة الذات لا يتأثران بالجنس والتخصص.

أوصت الدراسة بضرورة الافادة من مقياس التفاؤل المأساوي في المؤسسات الاكاديمية، وعلى التدريسين بالجامعات تشجيع الطلبة الذين تم قبولهم في الدراسات العليا من خلال تنمية روح التفاؤل والامل فيهم لتحقيق اهدافهم المستقبلية ، وعلى الوحدات الارشادية في الجامعة عقدة ندوات ارشادية - توعوية تساعد الطلبة تنمية روح الامل والصمود النفسي وتحقيق الاهداف ، واستعمال الوسائل التعليمية الحديثة وطرح الافكار الجديدة واستخدام الحلقات النقاشية والبرامج الحوارية التربوية- التعليمية  من قبل رئاسة الاقسام لكي تعزز من التفاؤل والامل لدى طلبة الدراسات العليا في الجامعة.