كلية التربية للعلوم الإنسانية تعقد ندوة في ابار المياه الجوفية في منطقة العيثة جنوب قضاء المقدادية واستخداماتها الزراعية
04/07/2021
كلية التربية للعلوم الإنسانية تعقد ندوة في ابار المياه الجوفية في منطقة العيثة جنوب قضاء المقدادية واستخداماتها الزراعية

كلية التربية للعلوم الإنسانية تعقد ندوة في ابار المياه الجوفية في منطقة العيثة جنوب قضاء المقدادية واستخداماتها الزراعية

كتب / إعلام الكلية :

عقد قسم الجغرافية في كلية التربية للعلوم الإنسانية بجامعة ديالى ن ندوة في آبار المياه الجوفية في منطقة العيثة جنوب قضاء المقدادية واستخداماتها الزراعية .

هدفت الندوة التي ناقش محاورها المدرس الدكتور ياسر محمد عبد ، الى تسليط الضوء آبار المياه الجوفية في منطقة العيثة جنوب قضاء المقدادية واستخداماتها الزراعية .

أكدت الندوة إن المياه الموجودة تحت سطح الارض والتي تكون مخزنة في التربة وفي الصخور المنفذة التي تحتوي على فراغات تعرف باسم المياه الجوفية , تقع منطقة العيثة جنوب قضاء المقدادية في محافظة ديالى , وتحتوي على الكثير من التلال والكثبان الرملية والاراضي الصالحة للزراعة , إذ تغطي مقاطعتين زراعيتين مساحتهما (55034) دونم وهي اراضي ديمية تعتمد اعتمادا شبه تام على الامطار وعلى الابار الجوفية في توفير احتياجاتها من المياه التي تستخدم للأغراض الزراعية .

وضحت الندوة إن مياه هذه الابار تتأثر بالعديد من العوامل الطبيعية التي ادت الى تجمعها اسفل هذه المنطقة منها بنيتها الجيولوجية وتربتها ذات النسجة الرملية المزيجية ونباتها الطبيعي ، وتعد منطقة الدراسة من ضمن السهل الممتد من تكريت وسامراء الى مندلي وبدرة, وتمتاز المياه الجوفية في هذا السهل بانها غزيرة اذ يتراوح انتاج البئر الواحد بقطر 6-10 انج بين 380- 1515 لتر في الدقيقة ومجموع الاملاح الذائبة السائدة فيها حوالي 1000 جزء بالمليون, وهنالك بعض المناطق تزيد وتقل عن ذلك, اما عمق المياه الجوفية فيتراوح بين 5-55م من سطح الارض, اذ تمتاز ابار هذه المنطقة بغزارة كميات المياه المستخرجة منها, فمن خلال الضخ المستمر للمياه ولساعات عديدة تصل الى 40 ساعة متواصلة تبين ان مناسيبها لا تنخفض كثيرا وهذا يدل على انها تحوي على خزان جوفي واسع دفع عدد كبير من المزارعين الى حفر عدد كبير من الابار الجوفية وزراعة مساحات واسعة من الاراضي بالمحاصيل .