كلية التربية للعلوم الإنسانية تناقش الفاظ الابل في تهذيب اللغة لابي منصور الأزهري ت 370 هـ دراسة لغوية موازنة
24/08/2021
ناقشت كلية التربية للعلوم الإنسانية في جامعة ديالى رسالة الماجستير الموسومة بـ (الفاظ الابل في تهذيب اللغة لابي منصور الأزهري ت 370 هـ دراسة لغوية موازنة ) .

كلية التربية للعلوم الإنسانية تناقش الفاظ الابل في تهذيب اللغة لابي منصور الأزهري ت 370 هـ دراسة لغوية موازنة

كتب / إعلام الكلية :

ناقشت كلية التربية للعلوم الإنسانية في جامعة ديالى رسالة الماجستير الموسومة بـ (الفاظ الابل في تهذيب اللغة لابي منصور الأزهري ت 370 هـ دراسة لغوية موازنة ) .

هدفت الدراسة التي قدمها الطالب بشير منذر بندر ، واشرف عليها الاستاذ الدكتور حسين ابراهيم مبارك ، الى دَرَاسة ألفاظ الْإِبل في المعجم العربي دراسةً لغويةً موازنة ، الألفاظ المتعلقة بأسماء ، وسير ، ولبان ، ونتاج ، وسمن ، وهُزال الإبل ، وغيرهَا مِنْ النعوتِ  والألفاظ  .

توصلت الدراسة الى إِنَّ استقراءًا شاملًا لألفاظ الْإِبل ، ونعوتهَا في المعجم العربي يُنْبِيكَ عن عناية  اللغويين بهَا ؛ والدليل على ذلك أَنَّهم وصفوا سيرهَا ، وخَلقهَا ، وطِباعهَا ، وسِماتهَا، و لبانهَا ، وفصيلهَا ، ونِتاجهَا ، فما من شيئًا  يخصهَا ، أو يتعلقُ بحياتهَا  إِلاّ وكانت لهم بهِ عنايةٌ  فائقةٌ بأصلِ  اللغوي للألفاظ المتعلقة بهَا ، ومدلولاتهَا ، وما آلت  إليه هذه اللفظةُ أو تلك  من تغيرات دلالية ، و لم تنشأ هذه العناية اعتباطًا ، وإِنّمَا جاءت معبرةً  عن مدى تعلقهم بِهَا ، بوصفهَا مصدرَ دخلهم ، و سبيل معيشتهم ، وواسطة نقلهم .

أثبت الدراسة أَنَّ المعجميين قد يختلفون في شرح بعض الألفاظ ، فتجدُ أَنَّ هذا المعجمي يشرحُ اللفظة بدلالةٍ  ، ثم يأتي معجميٌّ آخرَ يشرحهَا بدلالة أخرى مغايرةً  للمعنى الذي ذكرهُ هذا المعجمي أو ذاك ، ومِنْ أهم الأسباب التي أدت إِلى تغاير المعنى  اختلاف اللهجات العربية ، فتكون هذه اللفظة بمعنى عند  هذه اللهجة ، و بمعنًى مختلف عند لهجةٍ أُخرى ، وهذا الاختلاف في شرح الألفاظ  فسَّر بهِ اللغويون نشوءَ الظواهر الدلالية   ولا سيما الترادف ، و التضاد  ، و المشترك اللفظي .