كلية التربية للعلوم الإنسانية تعقد ندوة في أثر الانسان الجيومرفولوجي في قضــــــاء بلد روز
30/08/2021
كلية التربية للعلوم الإنسانية تعقد ندوة في أثر الانسان الجيومرفولوجي في قضــــــاء بلد روز

كلية التربية للعلوم الإنسانية تعقد ندوة في أثر الانسان الجيومرفولوجي في قضــــــاء بلد روز

كتب / إعلام الكلية :

عقد قسم الجغرافية في كلية التربية للعلوم الإنسانية بجامعة ديالى ، ندوة في أثر الانسان الجيومرفولوجي في قضــــــاء بلد روز .

أكدت الندوة التي ناقش محاورها المدرس الدكتور ياسر محمد عبد ، إن نشاط الانسان في قضاء بلد روز ، ازداد بعد استخدام الآلات الضخمة في عملياته المختلفة, اذ كان له الاثر الواضح والفعال في تكوين العديد من الاشكال الجيومرفولوجية التي غيرت شكل الارض في هذه المنطقة, فكانت ارض هذه المنطقة تمتاز بصفات اختلفت كثيرا عما كانت عليه بعد تدخل الانسان فيها, فبعد ان كانت منبسطة تقريبا خالية من الحواجز تدخل فيها بشكل مباشر وقام بحفر قنوات الري والمبازل التي غيرت شكل الارض تماما, بعد تنفيذ قانون الاستصلاح الزراعي في السبعينات والثمانينات من القرن الماضي, كما انه شق الطرق وحفر الارض واستخرج مياهها ومكوناتها الاخرى كالطين الذي استخدمه في البناء بعد عملية تصنيعه وفخره في معامل انتاج الطابوق, كما انه بنى السدود على الوديان وانشئ مئات الكيلومترات من السواتر الترابية على طول الحدود الشرقية بعد اندلاع الحرب مع ايران والتي استخدمها في العمليات العسكرية أنذاك, وبنى الالاف من الربوات والملاجئ ايضا والتي تكونت من خلالها الاراضي الرديئة, هذا حديثا اما قديما فانه بنى القلاع والحصون التي اصبحت بعد اندثارها عبارة عن تلال ضخمة في المنطقة.

توصلت الندوة الى إن دور الانسان لا يقل أهمية عن دور الطبيعة في تكوين المظهر الارضي، وان الكثير من الاشكال الجيومرفولوجية الموجودة في المنطقة قام الانسان في تكوينها وان الفترة الزمنية التي استغرقها في انشائها اقل بكثير من الفترة الطبيعية في تكوين مثل هكذا اشكال، كما  يوجد في المنطقة عدد كبير من الاشكال الارضية التي كونها الانسان, كالسواتر الترابية والسدود والربوات وقنوات الري والبزل ومقالع التعدين والابار الجوفية وحتى المواقع الاثرية.