كلية التربية للعلوم الإنسانية تعقد ندوة في التعليم الحضوري وشخصية المدرس
02/11/2021
كلية التربية للعلوم الإنسانية تعقد ندوة في التعليم الحضوري وشخصية المدرس

كلية التربية للعلوم الإنسانية تعقد ندوة في التعليم الحضوري وشخصية المدرس

كتب / إعلام الكلية :

عقد قسم العلوم التربوية والنفسية في كلية التربية للعلوم الإنسانية بجامعة ديالى ، ندوة في التعليم الحضورية وشخصية المدرس .

وضحت الندوة التي ناقشت محاورها الاستاذ الدكتورة منى خليفة عبجل ، إن التعليم الالكتروني له أهمية كبيرة في الوقت الحاضر وأصبح واقع حال في المؤسسات التعليمية بما فرضته الظروف الصحية ، وإن التعليم الالكتروني لا يغني عن التعليم الحضوري بماله من أهمية كبيرة في العملية التعليمية لان العملية التعليمية عملية مستمرة ومتكاملة بما يحقق مصلحة الطالب ويضمن الاستفادة الحقيقية من المناهج الدراسية .

بينت الندوة إن التعليم الحضوري يعطي روحا انسانية من شخصية المدرس من خلال التفاعل الحضوري وجها لوجه بين الطلبة والمدرسين ، وحضور الطلبة على المقاعد الدراسية له أهمية كبيرة لأنه يعطي انطباع ايجابي لدى استاذ المادة بقدر حرص الطالب على الحضور بما يرفع مستوى الطالب الدراسي ومقدار استيعابه للدروس ويقلل من اهمال الطالب في الالتزام بالمادة العلمية ، والالتزام بالدوام الحضوري يعزز من المسؤولية والثقة بالنفس لدى الطالب .

أكدت الدراسة أنه لا يخفى على المختصين أهمية المنهج الخفي في العملية التعليمية لان الطالب يتعلم قدرا كبيرا من المعلومات ، والقيم ، والاتجاهات من مصادر داخل الصف الدراسي غير المنهج غير المنهج المقرر أو الرسمي المخطط له ، فالمنهج الخفي يتكون من السلوك ، والقيم ، والمعاني ، والاتجاهات ، والسلوكيات التي يكتسبه الطالب خارج المنهج المكتوب ويتم ذلك من خلال التفاعل بين المدرس والطالب وبين الطلبة انفسهم من خلال ما يقدمه المدرس والمؤسسة التعليمية عن طريق الانشطة غير الصفية والملاحظة غير المقصودة والمحاضرات التوجيهية واللوائح والتعليمات.

أوصت الندوة بضرورة الالتزام بالدوام الحضوري ، وعدم التقاعس عن الحضور عن مقاعد الدراسة مع الاخذ بالإجراءات الوقائية واخذ اللقاحات هذا مع التزام المؤسسة التعليمية بالإجراءات الصحية .