تواصل معنا عبر          الهيئة التدريسية   رئاسة الجامعة  

       

آخر الأخبار
  1.   كلية التربية للعلوم الإنسانية تنظم حملة توعوية في إفراط الأطفال باستخدام الأجهزة الذكية
  2.   برعاية السيد رئيس جامعة ديالى وإشراف السيد عميد الكلية وحدة الأبحاث المكانية في كلية التربية للعلوم الإنسانية تعقد ندوة في الأحجار الكريمة والمعادن في تاريخ الحضارة الإسلامية
  3.   كلية التربية للعلوم الانسانية تصدر العدد (89-2 )  لسنة 2021من مجلة ديالى للبحوث الانسانية
  4.   كلية التربية للعلوم الإنسانية تقيم حملة توعوية في الاكتئاب
  5.   تدريسي من كلية التربية للعلوم الإنسانية يصدر كتابا في السّرديات المُصطنعة (نظرية موت الواقع في الرّواية العربيّة ما بعد الحداثية)
  6.   تدريسي من كلية التربية للعلوم الإنسانية يرأس لجنة مناقشة أطروحة دكتوراه في جامعة البصرة
  7.   السيد عميد كلية التربية للعلوم الإنسانية يلتقي طلبة المرحلة الأولى المقبولين في قسم اللغة الإنكليزية للعام الدراسي 2021-2022
  8.   كلية التربية للعلوم الإنسانية تعقد ندوة في الاسلام والتوعية المجتمعية
  9.   برعاية السيد رئيس جامعة ديالى وإشراف السيد عميد الكلية كلية التربية للعلوم الإنسانية تعقد ندوة في أمن الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الابتزاز الإلكتروني والاستخدام الخاطئ لمنصات التواصل الاجتماعي
  10.   كلية التربية للعلوم الإنسانية تقيم حلقة دراسية في جهود الأصوليين في مباحث الدلالة

مناقشات الرسائل والاطاريح

اطروحة دكتوراه في كلية التربية للعلوم الإنسانية تناقش العربية بين التحول والثبات – دراسة في المستوى النحوي

   
123 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   16/12/2021 1:28 مساءا

اطروحة دكتوراه في كلية التربية للعلوم الإنسانية تناقش العربية بين التحول والثبات – دراسة في المستوى النحوي

 

كتب / إعلام الكلية :

ناقشت كلية التربية للعلوم الإنسانية في جامعة ديالى ، أطروحة الدكتوراه الموسومة بـ (العربية بين التحول والثبات – دراسة في المستوى النحوي ) .

هدفت الدراسة التي قدمها الطالب ضياء أحمد حميد ياسين ، وأشرف عليها الاستاذ الدكتور حسين إبراهيم مبارك إلى مناقشة التحول والثبات في العربية .

توصلت الدراسة الى إن اللغة إذا استعملت لكل وظيفة عبارة واحدة، وبالعكس؛ فستبقى ثابتة لا تتغير ولا تستطيع تغطية المعاني المرادة المطلوبة أو إيصال المعنى بالشكل المفهوم، فتلجأ إلى التحول وتغيير الوظائف وتبادل الأحكام؛ لرفد المتكلم بذخيرة لا تنفد من الكلمات والمعاني، والأمر لم يغب عن نظر النحاة، ويجنح المتكلم إلى الاتساع في الاستعمال اللغوي وهو مبدأ يقوم على فهم المتكلم، فالحذف والاختصار من دواعي الخفة وسرعة تنفيذ المعنى ، وتتفاوت الأحكام النحوية فيما استصحبه اللفظ من أصل وضعه إلى جهة التحول التي سيؤثر أو يتأثر بها، أو تكون قسيمه في الأحكام المنقولة، فالقضية مشتركة في نوع الحكم المكتسب والمستصحب، ووظيفة اللفظ في جهة التحول، فوظيفة نائب الفاعل غير وظيفة الفاعل حين يحل محله ويكتسب بعض أحكامه، كذلك المضاف والموصوف.

بينت الدراسة إنّ ظاهرة التحول جديرة بالعناية؛ فهي تمثل مرونة اللغة؛ لأنّ المفردات والتراكيب تثري اللغة وتغني المتكلم بالمفاهيم، وتستصحب الألفاظ بعض أحكامها فتنقلها إلى جهة التحول، فأكثر الأعلام منقول عن معنى سابق كان يؤديه قبل أن يصير علمًا، ثم تحول إلى العلمية، فترك معناه السابق، ويلعب السياق دورًا كبيرًا في الكشف عن استعمالات الصيغ والتراكيب، فنقلها لا يتم إلا بعد أن يهيئ لها السياق استعمالًا جديدًا ودلالة جديدة وشغل عمل جديد ، ويتماشى التحوّل مع ما فيه منفعة دلالية أو بلاغية أو وصول إلى فهم المعنى بالتخفيف أو التركيب، أو أمن اللبس، وكل تعدد في الإعراب هو مظهر من مظاهر التحوّل شرط أن لا يختلف المعنى، ومن مظاهر التحوّل الضرورة الشعرية والندرة والشذوذ ، فهي إمّا أن تكون لغات واستعمالات بفئة معينة ، أو أن الشاعر وظفها خارج أحكام القواعد؛ لقصد معين.

 




ابدي برأيك

 

 

 

نظام الافراد الموحد

سجل الزوار

موقع السيرة الذاتية للتدريسين 

إدارة النظام

شعار الوزارة

شعار الجامعة

شعار الكلية

ألبوم الصور

مقاطع الفيديو

قانون الخدمة الجامعية

قانون إنضباط الموظفين

قانون إنضباط الطلبة

الزي الموحد للطلبة

التقويم الجامعي

العراق - ديالى - بعقوبة | طريق بغداد القديم 

مجمع جامعة ديالى

مجاور مبنى الأقسام الداخلية للبنات

 

         

مجلة ديالى للبحوث الانسانية  |  المكتب الإستشاري

مهندس. محمد فخري مجيد / مسؤول الموقع الالكتروني|  مبرمج.اخلاص مثنى تركي

جميع الحقوق محفوظة لموقع كلية التربية للعلوم الإنسانية - جامعة ديالى  |  Copyright © 2016

 

3:45